الفداء درب السلطان

استمرارا لفعاليات التضامن مع الشعب الفلسطيني، واستنكارا للعدوان الصهيوني الغاشم على غزة الصمود والمقاومة، نظمت جماعة العدل والإحسان بمنطقة الفداء درب السلطان بعد صلاة تراويح الأربعاء 25 رمضان1435 الموافق لـ 23 يوليوز 2014 بمسجد حبيبة بشارع الفداء وقفة احتجاجية على المجازر البشعة التي ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني ضد أبناء الشعب الفلسطيني بقطاع غزة والتي خلفت مئات الشهداء وآلاف الجرحى مع استمرا المنتظم الدولي ومعه حكام العرب في منح الصهاينة مزيدا من الوقت ليغرقوا غزة بآلاف الأطنان من المتفجرات والأسلحة المحرمة دوليا.

وقد كانت الوقفة فرصة ليعبر فيها مرة أخرى سكان منطقة الفداء درب السلطان عن إدانتهم للمجازر الصهيونية التي ترتكب في حق أبناء أمهات وأطفال وشيوخ وشباب فلسطين، مرددين بأعلى الأصوات كلمات تعبر عن السخط العارم الذي يعم الشارع العربي، في المقابل أدانوا تخاذل حكام العرب وصمتهم إزاء الوضع في غزة الأبية العصية على الصهاينة. كما ألقيت كلمة أمام جموع الحاضرين تطرقت للتطور الخطير الذي يشهده العدوان الصهيوني على غزة والدي أخذ منحى الإبادة الجماعية للمدنيين العزل، أمام مرأى ومسمع من العالم أجمع. وفي ختام الوقفة تم التضرع إلى الباري جلت عظمته بالنصر القريب للشعب الفلسطيني وتحرير كافة أراضيه، وتمت قراءة الفاتحة على أرواح جميع الشهداء.


البرنوصي

استمرارا في فعاليات التضامن مع غزة العزة التي تتعرض لعدوان همجي وحرب إبادة من قبل الكيان الصهيوني الغاشم، نظمت الهيئات السياسية بالبرنوصي بمدينة الدار البيضاء وقفة تضامنية حاشدة يوم الأربعاء 23 يوليوز 2014، ردد فيها المشاركون العديد من الشعارات التضامنية مع غزة والمنددة بالصمت الدولي على المجازر التي راح ضحيتها أكثر من 600 شهيد والآلاف من الجرحى والمعطوبين والمشردين.

وضمت لائحة الهيئات المشاركة في هذه الوقفة:

جماعة العدل والاحسان

شبيبة العدل والاحسان

الاتحاد الاشتراكي

شبيبة الاتحاد الاشتراكي

التوحيد والإصلاح

العدالة والتنمية

شبيبة العدالة والتنمية

التقدم والاشتراكية

المؤتمر الوطني الاتحادي

النهضة والفضيلة

الحركة من أجل الامة

شبيبة حزب الأمة


عين حرودة

واستمرارا في الفعل التضامني مع أبناء غزة الأبية وتنديدا بالعدوان الصهيوني الغاشم، وكذا استنكارا للصمت العربي والدولي، نظمت الفعاليات السياسية والشبابية بعين حرودة يوم الإثنين 21 يوليوز2014 وقفة تضامنية مع ابناء غزة الأبية ضد العدوان الصهيوني.

وقد عرفت هذه الوقفة حضورا مميزا لساكنة المنطقة.


أنفا

استمرارا في فعالياتها التضامنية مع الشعب الفلسطيني في محنته، وخاصة في قطاع غزة المحاصر الجريح، نظمت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة أمس الثلاثاء 22/07/2014 بأنفا وقفة تضامنية بعد صلاة التراويح أمام مسجد بئر أنزران بالمعاريف.

وقد شارك في هذه الوقفة التضامنية المئات من ساكنة أنفا، نددوا خلالها بالإرهاب الصهيوني المسلط على غزة وبالانحياز الواضح والخطير للمنتظم الدولي إلى العدو الصهيوني، وبالصمت المطبق للأنظمة العربية تجاه ما يجري من مجازر بشعة في حق الأطفال والنساء والعجزة. وختمت الوقفة بالدعاء بالرحمة للشهداء وبالنصر للمجاهدين وبالخزي للصهاينة المغتصبين.