استجابة لنداء النصرة والأخوة وواجب دعم غزة الصمود والإباء، انطلقت، على الساعة 11:00 من صباح اليوم الأحد 22 رمضان1435 هـ الموافق لِـ2014/07/20، بالرباط حشود غفيرة من الشعب المغربي في مسيرة حاشدة متضامنين مع إخوانهم أبناء قطاع غزة الإباء، الذين يتعرضون لهجمة صهيونية شرسة، على مرأى من العالم ومسمع.

وكانت دعت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة التي دعت إلى مسيرة وطنية شعبية داعمة لغزة الشامخة، دعوة ثمنها بلاغ مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، ودعا جماهير الشعب المغربي الكريم إلى المشاركة المكثفة فيها، تضامنا مع قطاع غزة الذي يتعرض للعدوان الصهيوني الغادر الذي لا يرقب في حر إلاً ولا ذمة). وهي الدعوة التي تزامنت مع دعوة صدرت عن الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني ومجموعة العمل الوطني لدعم العراق وفلسطين للاحتجاج تنديدا بالعدوان الصهيوني على القطاع.

يذكر أن كيان الاحتلال الصهيوني يخوض حربا شرسة هوجاء ضد القطاع منذ حوالي أسبوعين سقط إثرها أزيد من مئات الشهداء وآلاف الجرحى، وفي المقابل ما زالت تسطر المقاومة الباسلة في غزة أروع أساطير الصمود والمفاجئة والتضحية والضرب من حديد.

ويواكب موقع الجماعة نت طيلة اليوم مسيرة الشعب المغربي من خلال تقارير وأخبار تكشف تضامن المغاربة ودعمهم لأرض الإسراء والمعراج في غزة وفلسطين.