أطلقت قناة الشاهد الإلكترونية برنامجا حواريا جديدا من سلسلة برامجها عنوانه سؤال الربيع)، يروم بحث مسار الربيع العربي وسبر أغوار الثورة التي انطلقت قبل ثلاث سنوات ونصف وغيرت الكثير من معالم وبنى المنطقة.

سؤال الربيع) يستضيف ثلة من الفاعلين والباحثين لنقاش وبحث وتحليل أبرز القضايا والإشكالات التي أثارتها الثورة وما تزال، وينشّطه الصحفي عبد الرحمن خيزران.

الحلقة الأولى، باعتبارها مدخلا لباقي الحلقات والقضايا، خُصّصت لرصد وتحليل الصورة العامة للربيع العربي ولادة ومسارا وراهنا، وحملت عنوان الربيع العربي.. مسار أمل)، وحضر فيها الأستاذ فؤاد عبد المومني الفاعل الحقوقي والمدني والدكتور مصطفى الريق عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان.

وعرجت الحلقة على نقاش عدد من القضايا: كسؤال استحقاق اسم الربيع العربي)، وهل فعلا نحن أمام “مسار أمل” أم إنه استحال إلى ألم؟ وهل ما نعيشه ينطبق عليه لقب “ثورة”؟ ومدى مشروعيتها، والفجائية التي ميّزت انطلاقها، وهل كانت في مصلحة الثورات أم الأنظمة؟ وما أظهره الربيع في بداياته من صور نضالية وإنسانية وحضارية راقية، وتعدد مسارات هذا الربيع، وشرعية “عسكرة الثورة”، وولادة ومسار “20 فبراير”، والآفاق المستقبلية والسيناريوهات الممكنة.

يمكنكم زوارنا الكرام مشاهدة الحلقة الأولى من برنامج “سؤال الربيع” على موقع قناة الشاهد.