نظمت مساء أمس الجمعة 6 يونيو 2014 بساحة الحمام بالدار البيضاء وقفة تضامنية مع معتقلي 6 أبريل ومع عائلاتهم بحضور مجموعة من الفعاليات والمنظمات الحقوقية والهيئات السياسية والحزبية والنقابية.

وقد رفع المشاركون في هذه الوقفة التضامنية شعارات تطالب بإطلاق سراح معتقلي 6 أبريل وكل المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي، وتستنكر القمع الممنهج الذي تقوم به الدولة في حق المعارضين للفساد والاستبداد، وتهيب بكل القوى الحية في البلاد التكتل لمواجهتهما.

وعرفت هذه الوقفة مشاركة شبيبة جماعة العدل والإحسان، وأكدت كل الفعاليات المشاركة فيها على ضرورة توحيد صفوف الغيورين على هذا البلد للتصدي لمحاولات الإجهاز على الحقوق المدنية والسياسية للشعب المغربي. وكانت مناسبة أيضا أجمع فيها المشاركون على تردي الوضع الحقوقي في البلد.

يذكر أن هذه الوقفة التضامنية تأتي بعد مرور شهرين من الاعتقال التعسفي الذي طال هؤلاء المعتقلين بعد مشاركتهم في مظاهرة 6 أبريل التي اعتقل فيها العديد من المناضلين الشباب.