أعلن رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة اسماعيل هنية عن إنجاز اتفاق المصالحة الوطنية وإنهاء مرحلة الانقسام. الإعلان جاء خلال مؤتمر صحفي عقد أمس الأربعاء وحضره إلى جانب هنية عزام الأحمد رئيس وفد المصالحة التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية، وعدد من الشخصيات الفلسطينية في منزل هنية مباشرة بعد التوقيع على الورقة التي تم التوصل إليها عقب جلسات الحوار السابقة.

وقد اعتبرت الحكومة الفلسطينية على لسان طاهر النونو المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء الفلسطيني في غزة أن رد الفعل الصهيوني على اتفاق المصالحة وهذا الغضب الواضح لديهم هو أكبر تأكيد أننا نسير في الطريق الصحيح).

وأضاف أن هذا الطريق قائم على إنهاء الانقسام وتوحيد الجبهة الفلسطينية الداخلية في مواجهة الاحتلال والعمل على تحقيق استراتيجية وطنية مشتركة لتحقيق الأهداف الوطنية لشعبنا).

وكانت قد تواترت تصريحات إيجابية من قيادات حماس وفتح بعد لقائهما الثلاثاء 22 أبريل 2014 والذي استمر حتى ساعات متأخرة من الليل بخصوص الأشواط التي قطعتها المصالحة والتفاهم بين الحركتين.

طالع نص الاتفاق