شن الطيران الحربي الصهيوني، أمس الإثنين، غارات عدة على قطاع غزة، استهدفت مواقع مدنية ومواقع لكتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس في دير البلح وخانيونس، أصيب على إثرها شخص واحد بجروح متوسطة.

وتأتي هذه الغارات في سياق اللقاءات المتعلقة بالمصالحة الفلسطينية المقرر عقدها هذا الأسبوع بين حماس، التي وصل القيادي فيها موسى أبو مرزوق إلى غزة أمس لهذا الغرض، ومنظمة التحرير الفلسطينية. وتأتي هذه اللقاءات بين الطرفين لإتمام المصالحة وبحث تشكيل حكومة توافق وطني والانتخابات وتفعيل إطار منظمة التحرير الفلسطينية)، بحسب بعض أعضاء وفد فتح.