تحت شعار حتى لا تضيع أعمارهم.. أعطهم من عمرك)، تنطلق من 17 نيسان/أبريل 2014 وحتى 20 أيار/ ماي 2014، الحملة الدولية للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي، وهي الحملة الدولية التي ترعاها مؤسسات ولجان فلسطينية وعربية وإسلامية في أكثر من 15 دولة من أجل حشد دولي كبير للتضامن مع الأسرى في سجون الاحتلال.

وتهدف الحملة، التي تحمل في طياتها معاني الشعور بالمسؤولية تجاه قضية الأسرى، إلى دعم قضية الأسرى في السجون الإسرائيلية، بفضح الممارسات اللاإنسانية وانتهاكات حقوق الأسرى (الزيارات- التعليم…)، وإلى جعل قضية الأسرى حية بين شعوب العالم العربي والاسلامي، وإطلاع الرأي العام الأوروبي على قضية الأسرى (الحقوقية والإنسانية)، وتعزيز صمود الأسرى ودعمهم معنويا.

ويتضمن برنامج الحملة تنظيم محاضرات لمختصين في موضوع الأسرى يشارك فيها أسرى محررون يشرحون فيها واقع الأسرى في سجون الاحتلال، وتنظيم عروض أفلام وثائقية عن الأسرى، وتنظيم يوم مفتوح طويل في عدد من الأقطار في ساحات عامة يتضمن عدة مناشط وتوزيع المواد الإعلامية وشرح قضية الأسرى للناس.

وتشارك في هذه الحملة أكثر من 15 دولة كلبنان، وغزة والضفة، والأردن، وتركيا، واليمن، والسودان، ونيجيريا، والصومال، وكينيا، والسنغال، وجنوب إفريقيا، وساحل العاج، وتونس، والمغرب، وموريتانيا، إضافة إلى المؤسسات والجمعيات والمنظمات والهيئة الفلسطينية أو الداعمة للقضية الفلسطينية في الداخل الفلسطيني والشتات.