بطلب من محامي الدفاع، أجلت المحكمة الابتدائية بمدينة الخميسات، يوم الاثنين 31 مارس 2014، النظر في القضية التي يتابع فيها السيد محمد بنجنة العضو في جماعة العدل والاحسان، إلى 14 أبريل 2014، وتتعلق القضية بتهمة ملفقة من طرف شرطة تيفلت وهي “إهانة الضابطة القضائية”.

وجدير بالذكر أن السيد محمد بنجنة قد تعرض لاحتجاز تعسفي داخل مفوضية الشرطة بتيفلت، عند قدومه إليها لتفقد حال خاله المحتجز مع عربته، وتعرض للضرب العنيف والإهانة النفسية.

كما أن هذه المفوضية كانت موضوع وقفة احتجاجية لهيئات سياسية وجمعوية تنديدية بالتعسفات والاعتداءات التي يتعرض لها المواطنون والمواطنات داخلها.