انخراطا منها في فعاليات الحملة الوطنية التي تنظمها شبيبة العدل والإحسان تعرف علينا)، نظمت شبيبة العدل والإحسان بالرباط الملتقى الشبابي الأول يوم الأحد 16 مارس 2014 تحت شعار: نتعارف، نتواصل، نتعاون).

افتتح الملتقى بلقاء تواصلي مع القيادة الشبابية القطرية ممثلة في كل من الأساتذة هشام الشولادي، وميلود الرحالي، وعبد الرحيم مشروح، وعرف حوارا شبابيا حول مواقف الشبيبة إزاء مجموعة من القضايا السياسية والتربوية والتعليمية والاقتصادية والاجتماعية التي تهم الشباب المغربي.

كما تحدث الزائرون عن الأدوار المنوطة بالشباب المغربي لاسيما في ظل الأزمات التي يعرفها المغرب، وأساسها الاكتمال الراشد رغم سفاهة الظروف وقوامها الحضور الشاهد والموقف المسؤول في مجموع قضايانا الوطنية والدولية، كل ذلك في إطار المبادئ والضوابط العامة التي تشربها شباب الجماعة في حضن التربية والدعوة، مؤكدين على تجديد الوفاء والعهد للمشروع الذي خطه الإمام المجدد رحمه الله تعالى ولقيادة الجماعة وكل رجالها ونسائها.

واختتمت فعاليات الملتقى بعرض للأروقة التي تم من خلاها عرض أنشطة الشبيبة في مختلف مناطق البلاد.