في إطار فعاليات “اليوم العالمي للمرأة 8 مارس”، نظم القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان بالناضور أياما إشعاعية احتفل فيها بإنجازات المرأة المغربية المجاهدة والمناضلة التي صارعت عبر التاريخ جميع أشكال الظلم والاستبداد والتهميش، وحملت لواء التغيير سعيا لإرساء قيم الحرية والكرامة والمساواة والعدالة الاجتماعية والنهوض بالمجتمع من أجل غد أفضل.

وقد حرص القطاع النسائي للجماعة في الناضور في هذا اليوم على تجديد التواصل مع عدة مكونات وفعاليات نسائية جمعوية وحزبية، بالإضافة إلى تكريم نساء عملن بجهد في خفاء في دور العجزة، وحرصن على أن يكن الحضن البديل عن حضن العائلة.

كما عمل القطاع النسائي على إنجاز معرض يضم عدة ورشات حرفية في مختلف المجالات (الطبخ، التجميل، السيراميك، الخياطة والألبسة الجاهزة…).

كما تميز النشاط بكلمة للقطاع النسائي حيى فيها الدور الريادي للمرأة العربية والمغربية، وأشاد بالنضالات النسوية الجادة التي تعمل من أجل نبذ العنف ورفع الحيف والظلم، بالإضافة إلى دعوته جميع الفعاليات والهيئات والمنظمات النسائية لتوسيع مساحات التحاور خدمة للمرأة المغربية.