بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

اللجنة الحقوقية – تمارة

بيان إلى الرأي العام

أقدمت السلطات المحلية بمدينة الرباط، ممثلة في شخص باشا وقائد مقاطعة أكدال الرياض، صبيحة يوم السبت 01 مارس 2014 على الساعة الثانية عشر زوالا بمنع الأمسية الفنية التي كانت ستشارك فيها مجموعة الضحى (إحدى الفرق الغنائية بمدينة تمارة) بدعوة من إحدى الجمعيات المحلية، والتي قامت بجميع التدابير والإجراءات المتعلقة بحجز القاعة وفق المساطر المتبعة في هذا الشأن، إلا أنها فوجئت بتدخل السلطات دقائق معدودات قبل انطلاق الأمسية لمنعها بدعوى وجود عناصر منتمية لجماعة العدل الإحسان ضمن الفنانين المشاركين.

إننا في اللجنة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان بمدينة تمارة نعلن ما يلي:

1- تنديدنا بهذا الشطط في استعمال السلطة وهذا السلوك الأرعن الذي يكشف زيف الشعارات المرفوعة من قبيل دولة “الحق والقانون”.

2- تضامننا المطلق واللامشروط مع مجموعة الضحى في حقها في التواصل مع جمهورها ومحبيها، وتأكيدنا على أن هذه الأساليب التي عفى علبها الزمن لن تطال من إرادتها في إيصال صوتها بكل الوسائل المشروعة.

3- استنكارنا الشديد للحيف والتضيق الذي يطال مجموعة من الفنانين الشرفاء، في الوقت الذي تفتح فيه الأبواب للمهرجانات الساقطة دعما ورعاية واحتضانا.

4- نؤكد وقوفنا الدائم والمستمر للتصدي بقوة وثبات ويقين لكل أشكال الحصار والقمع.

5- رفضنا لكل اشكال التضيق التي يتعرض لها أعضاء الجماعة في ممارسة حقوقهم الطبيعة باعتبارهم مواطنين.

نجدد دعوتنا لكل الضمائر الحية والإرادات الصادقة من شرفاء هذا البلد للوقوف ضد كل الحملات الهادفة إلى إفساد أخلاق وأذواق شباب بلادنا وطمس معالم هويتنا.