تحت شعار لا تحبس الصلةَ برازخُ الموت) أحيت جماعة العدل والإحسان بسلا، يوم السبت 01 ربيع الثاني 1435 الموافق 01 فبراير 2014، الذكرى الثانية لاستشهاد الإطار “عبد الوهاب زيدون” وفاء لروحه التي عاشت بالحب والوفاء لمبادئ الدفاع عن المظلومين ونصرة قضايا الأمة والدفاع عن الحقوق المشروعة التي يؤمن بقدسيتها.

وقد تنوع برنامج الحفل بين كلمات للجهة المنظمة قدمتها باسم جماعة العدل والإحسان بمدينة سلا الأستاذة حياة الإدريسي، وكلمة الهيئة الوطنية لإنصاف الشهيد والمصاب تقدم بها الأستاذ المحامي إدريس وعلي، وكلمة لأرملة الشهيد الأستاذة أمينة نظام، وكلمة ختامية للأمين العام لجماعة العدل والإحسان الأستاذ محمد عبادي.

كما تخلل الحفل قراءات قرآنية، وعرض شريط يؤرخ لحياة الشهيد ومساره الدعوي والنضالي، ليختتم بدعاء خاشع ترحما على الشهيد عبد الوهاب زيدون، وشهداء الأمة الإسلامية في مختلف البلدان.