بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف وتخليدا للذكرى الأولى لرحيل الإمام المجدد الأستاذ عبد السلام ياسين رحمه الله تعالى نظمت جماعة العدل و الإحسان بمنطقة الحي الحسني الألفة، عشية يوم الأحد 17 الربيع النبوي 1435 الموافق ل 19 يناير 2014، ندوة فكرية تحت عنوان “مركزية السنة النبوية الشريفة في نظرية المنهاج النبوي” ساهم في تأطيرها كل من الأساتذة الباحثين:

• الدكتور رضوان رشدي الذي كانت مداخلته تحت عنوان السنة النبوية في التصور المنهاجي).

• الأستاذة الباحثة خديجة طلحم التي جاءت مداخلتها بعنوان إحياء دور المرأة عند الإمام المجدد انطلاقا من السنة النبوية).

• الأستاذ جواد مفتي زادة التي حملت مداخلته عنوان مركزية السنة في نظرية المنهاج).

وفي الختام فتح المجال للحضور من أجل المناقشة والتداول لتنتهي الندوة بالخلاصات التالية:

– أصالة المشروع التغييري الذي دعا إليه الإمام المجدد رحمه الله تعالى والمستمدة من كتاب الله تعالى وسنة رسوله المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم.

– الارتباط الوثيق بسنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، واعتبارها المعين الصافي الذي يرجع إليه من أجل نشدان الكمال وفي قراءة التاريخ الإسلامي وفهم حاضر الأمة واستشراف مستقبلها.