في أجواء مفعمة بالفرح والبهجة والسرور، امتزجت فيها أهازيج المديح النبوي والصلاة على الحبيب المصطفى بالزغاريد والتكبير، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة الفنيدق ليلة الإثنين 11 ربيع النبوي 1435 هجري الموافق ل 13 يناير 2014 ميلادي، موكبا للشموع بمناسبة المولد النبوي الشريف.

وقد جابت جموع من المواطنين والمحبين لرسول الله صلى الله عليه وسلم أنحاء وأزقة المدينة تحمل شموع الأنوار المحمدية وتهلل لميلاد خير البرية. ولقي الموكب تجاوبا كبيرا من ساكنة المدينة في تعبير صادق عن صفاء فطرتها وصدق محبتها للرسول الأعظم.

وتميزت الأجواء بالفرحة العارمة والمشاعر الصادقة بمناسبة ميلاد خير البرية، سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام. وكانت جميع الفئات العمرية حاضرة ومساهمة، صغارا وكبارا ذكورا وإناثا، ورددت مجموعة من الأمداح والأناشيد الدينية.