أتتك المنى وبلغت المرام *** وحُزت من الدين أعلى مقام
حَبَتك النبوة ميراثها *** ومن شمسها كنت بدر التمام
وقامت لِقومتك أمة *** تشق المَفَاز(1) بنهج قوام
وثارت قلوب على غفلة *** وأحلامها(2) انبعثت من ركام
فلله درك من رائد *** نَصوح شَفوق وفذّ إمام
وتهدي المواعظ في نظم شعر *** وفي ثوب نثر رقيق الكلام
ولامُوك في نصح من أسرفوا *** وقالوا تزلّف تَعشْ في جِمام(3)
وحاشاك ترضى بها غاية *** أيرضى بسفح سليل القَطام(4)
فلم تبتغ بالمعالي بديلا *** وراح جفا(5) كل ذاك الملام
ولله كانت مساعيك دوما *** فكان لها الوصل كان الدوام

* * * * * *

سلاما من الله قولا كريما *** سلاما على اسمك عبد السلام
يوم ولدت ويوم ارتحلت *** ويوم إلى البعث يدعى الأنام
سلاما أيا قرة العين حيا *** ونجما ثوى في سِجِل العِظام
سلام على اسم يهز الطغاة *** يؤرق ليل عُتاة لئام
ويبعث همة جيل صداه *** ويحيي إراداته من زُؤام(6)
إذا ما تهادى لذكراك في ال *** خواطر طيف وزار وحَام
ونادى بقلبي: “إذا ما سلَوت *** فأوف بعهدك وارْعَ الذِّمام(7)
ولذ واعتصم بعرى صحبة *** أويت إلى حضنها يا غلام
سقتك الرحيق بكف رفيق *** وغيرُك كأسَ الفُتون يُسام
وفلك النجاة لك مركب *** وحولك موج الغواية طام”(8)

* * * * * *
سلام على ذكريات تضوع *** تعطر ذكراك في كل عام
سلام على غاديات الجموع *** تسابق شوقا لحي السلام
تروح جَذالى (9) على خير زاد *** ويضْحى الخَلِيُّ(10) الشّجِيَّ الهُمام
سلام على دمعة في محاري *** ب شوق بليل تنير الظلام
تلبي نداء عبادي هل من *** عليل تَبَتَّل يشكو السّقام
تناجي كريما تجلى ليحيا *** بكهف العناية قوم نيام
أنله رضاك أيا ربنا *** أجر من لظى فتنة وانقسام
وصلِّ إلهي على المصطفى *** شفيع الخلائق يوم الزحام
وآله والصحب خير القرون *** وأشرف من لك صلى وصام
على التابعين وتابعهم *** أولي العدل والفضل أهل الزمام1. المفاز والمفازة: البرية القفر.

2. الأحلام: العقول.

3. الجمام: (بكسر الجيم) الراحة.

4. سليل القطام: ابن الصقر.

5. الجفاءً: الزبد وما يطرحه النهر أو القدر قال تعالى: “فأما الزبد فيذهب جفاء”.

6. زؤام: صفة للموت تعني السريع والعاجل.

7. الذمام: الحرمة والعهد.

8. طام: من طما ماء النهر إذا ارتفع.

9. جذالى: جمع جذلى، فرِحة.

10. الخلي: الخالي القلب من كل همّ والشجي ضده.