بمناسبة الذكرى الأولى لرحيل الإمام المربي عبد السلام ياسين رحمه الله، نظمت جماعة العدل والإحسان بسيدي افني حفلا تأبينيا خلدت فيه الذكرى العطرة، يوم الاثنين 23 دجنبر 2013.

وقد عرف اللقاء مشاركة مجموعة من الأحزاب السياسية كحزب الاستقلال والعدالة والتنمية والاتحاد الاشتراكي وحزب النهج، وعرف مشاركة حركة التوحيد والإصلاح ومجموعة من الإطارات النقابية كالاتحاد العام للشغالين والفدرالية الديمقراطية للشغل والاتحاد المغربي للشغل والكنفدرالية الديمقراطية للشغل، وعرف أيضا مشاركة الجمعية المغربية لحقوق الإنسان وبعض الجمعيات المحلية.

وافتتح اللقاء بآيات من الذكر الحكيم تلته كلمة ترحيبية بالحضور، بعدها أطر الجلسة الأستاذ مبارك الموساوي حيث عرض أرضية للنقاش حول الفكر السياسي للجماعة وما يقترحه الميثاق، ليتم فتح باب المداخلات ثم عرض شريط لقبسات من حياة الإمام عبد السلام ياسين، ليتم ختم الحفل الذي عرف حضورا مكثفا بالدعاء للإمام رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء.