نظمت شبيبة العدل والإحسان بأكادير، يوم السبت 28 دجنبر 2013، أبوابا مفتوحة لعموم الشباب، إحياء للذكرى الأولى لرحيل الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله تعالى، عرفت حضورا وازنا لمختلف الفئات العمرية الشبابية، حجوا من جل أنحاء المدينة.

وقد شهدت تنظيم أروقة تعريفية بمشروع جماعة العدل والإحسان وسيرة ومؤلفات مؤسسها الإمام عبد السلام ياسين، بالموازاة مع هذه الأروقة نظمت مسابقات للحضور دارت أسئلتها حول ما سبق الإنصات إليه من المؤطرين.

اختتمت هذه الأنشطة التواصلية بتجديد العهد على البذل والعطاء خدمة لمشروع عزة الأمة الذي يعد الشباب إحدى أهم لبناته.