قام فريق العمل الأممي الخاص بالاعتقال التعسفي (W.G.A.D.)، صباح يومه الأحد 15 دجنبر 2013، بزيارته الخاصة لجماعة العدل والإحسان المدرجة ضمن جدول أعمال الزيارة التي يقوم بها للمغرب ما بين 9 و18 دجنبر 2013.

وقد استمع خلال الزيارة إلى الأستاذ عبد الله الشيباني المعتقل السياسي السابق، صهر مرشد الجماعة رحمه الله، وزوج الأستاذة ندية ياسين، والأستاذة خديجة سيف الدين زوجة المعتقل السياسي عمر محب، والأستاذ طارق مهلة عن المختطفين السبعة من قياديي الجماعة بفاس، ضحايا التعذيب والاعتقال التعسفي الذين يلاحقهم تعسف عدم الالتحاق بالعمل، أو الالتحاق في ظروف تعسفية لا تنتهي، والدكتور محمد بهادي عن المعتقلين الإثني عشر، والطالب محمد ماموح عن الطلبة الذين اعتقلوا في قضية المطالبة بالسكن في الحي الجامعي بفاس، والطالبات المحتجزات بجامعة وجدة، وضحايا اعتقالات مجالس النصيحة والإكراه البدني والغرامات المالية الناتجة عن قراءة القرآن في البيوت.

وتعهد الرئيس المقرر بالقيام بما يلزم طبقا لصلاحياته في التعامل مع الدولة المغربية في موضوع هذه الاعتقالات التعسفية المرتبطة بالانتماء للجماعة.