بقلوب مفعمة بمعاني الصحبة في الله، وفاء بعهد الله، قام أعضاء مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، يوم الأحد 15 دجنبر 2013 على الساعة الثانية والنصف بعد الزوال، بزيارة قبر الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله؛ وذلك في سياق فعاليات الذكرى السنوية الأولى لانتقال الإمام إلى جوار ربه.

وكان في مقدمة الوفد الأمين العام للجماعة الأستاذ محمد عبادي، ونائبه الأستاذ فتح الله أرسلان، ورئيس مجلس شورى الجماعة الأستاذ عبد الكريم العلمي، ورئيس الدائرة السياسية للجماعة الأستاذ عبد الواحد متوكل.

وفي أجواء من الخشوع والسكينة، وقف أعضاء الوفد أمام قبر الإمام المجدد، داعين بالرحمة والرضوان، مستحضرين ما كان يوصي به، رحمه الله، من ضرورة الإكثار من ذكر الموت، والتجافي عن دار الغرور، والإنابة إلى دار الخلود، والعمل لهذا اليوم، يوم لقائه سبحانه، تقربا إليه بالفرض والنفل، وذكرا له آناء الليل وأطراف النهار، وجهادا في سبيله، ودعوة إليه عز وجل.

وكان الدعاء والختم من الأمين العام للجماعة الأستاذ محمد عبادي.