تحطمت أمس الأحد طائرة استطلاع صغيرة بدون طيار تابعة لجيش الاحتلال الإسرائيلي لدى تحليقها في أجواء قطاع غزة، وأعلنت كتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة “حماس”، أنها استولت عليها.

وأقرت الإذاعة الصهيونية بأن الطائرة من طراز (سكايلارك) ويبلغ وزنها حوالي سبعة كيلوغرامات وتستخدم لاستقاء المعلومات على الصعيد التكتيكي.

وكانت مصادر فلسطينية ذكرت في وقت سابق أن طائرة استطلاع تابعة للاحتلال سقطت الأحد شرق جباليا شمال قطاع غزة وأن فصائل فلسطينية استولت على الطائرة بعد سقوطها.

وأفادت نفس المصادر بأن الطائرة سقطت في أرض خالية على بعد نحو 500 متر من الشريط الحدودي إلى الشرق من جباليا، وذلك الساعة 9.30 صباحاً بالتوقيت المحلي، وعثر عليها الساعة 12.15 ظهراً.

وسبق أن استولت كتائب عز الدين القسام، في يناير 2007 على طائرة استطلاع من النوع الذي يحمل ثلاث كاميرات تصوير، ويبلغ طولها 120 سنتمترا وعرضها نحو السبعين سنتمترا، ويستخدمها الجيش الصهيوني بهدف تنفيذ عمليات اغتيال موجهة بحق قيادات في الفصائل الفلسطينية، وكانت تعتبر الأكثر تطورا من نوعها ويمكنها حمل صواريخ صغيرة الحجم.