ألقت سلطات الانقلاب في مصر فجر اليوم الأربعاء القبض على نائب رئيس حزب الحرية والعدالة عصام العريان في القاهرة وأودعته سجن طره.

ويأتي هذا الاعتقال بعد محاولات كثيرة باءت بالفشل، بعد شهرين ونصف من مجزرتي رابعة العدوية والنهضة اللتين ارتكبتهما سلطات الانقلاب وعلى رأسها وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي.

وأوردت وكالات الأنباء أن العريان لم يبد مقاومة أثناء القبض عليه في ضاحية التجمع الخامس بالقاهرة من قبل تشكيلات أمنية مدعومة بقوات من الأمن المركزي.