يواصل موقع الجماعة نت نشر حلقات سلسلة “تناقضات شاهد الإثبات”، في قضية معتقل العدل والإحسان السيد عمر محب الذي يقضي حكما ظالما بـ10 سنوات سجنا. اليوم مع تباينات الشاهد في تحديد “وسيلة الاعتداء”:

وسيلة الاعتداء

صرح المشتكى به أمام الضابطة القضائية بتاريخ 15 أكتوبر 2006 بأن الاعتداء تم بواسطة لبنة ترصيف الشوارع العمومية من الحجم الكبير (طروطوار). بينما صرح أمام السيد قاضي التحقيق بتاريخ 14 نونبر 2006 بأن وسيلة الاعتداء هي قطعة حجرية من القطع التي تستعمل بطوار الطريق. في حين صرح أمام غرفة الجنايات الابتدائية بتاريخ 11 شتنبر 2007 بأن الجناة ضربوا الضحية بالطروطوار. أما أمام غرفة الجنايات الاستئنافية بتاريخ 18 دجنبر 2007، فقد صرح بأن الوسيلة هي حجر الرصيف (طروطوار)، ثم صرح في مرة ثانية أمام نفس المحكمة بأن الجناة تعاونوا على رفع الحجرة. في حين صرح أمام محكمة الإحالة بعد النقض بتاريخ 23 أبريل 2009 بأن وسيلة الاعتداء هي حجرة كبيرة مخصصة لترميم الرصيف.

طالع أيضا  تناقضات الشاهد المُزوِّر التي كلفت عمر محب 10 سنوات سجنا (4/5).. التعرف على "القاتل"