قالت حركة حماس، أمس الأحد، بأن إعلان الاحتلال الصهيوني عن اكتشاف نفق مؤدّ إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة انطلاقا من جنوب قطاع غزة، محاولة لتبرير الحصار والعدوان).

وأكد الناطق باسم حركة حماس، سامي أبو زهري، أن إعلان الاحتلال عن كشف نفق للمقاومة جنوب قطاع غزة جاء لتبرير الحصار والعدوان).

أما الناطق باسم كتائب القسام، الذراع المسلح لحركة حماس، أبو عبيدة فقال إن الإرادة المحفورة في عقول وقلوب رجال المقاومة أكثر أهمية بكثير من الأنفاق المحفورة في الطين). وأضاف أن الأولى تصنع الآلاف من الثانية)، في إشارة إلى إمكانية حفر المزيد من الأنفاق.

وكان الاحتلال قد أعلن أنه اكتشف نفقاً عند الحدود بين الأراضي المحتلة وبين وقطاع غزة.