شارك الأخ مراد اشمارخ نائب المسؤول الوطني لفصيل طلبة العدل والإحسان في فعاليات “المؤتمر الأول لشباب النهضة في الجامعة” والذي عقد بتونس العاصمة أيام 27-28-29 شتنبر 2013 تحت شعار: “في الجامعة نستكمل الثورة ونبني المشروع”. وقد حضر المؤتمر عدد هام من المشاركين من دول عربية وأوروبية من بينهم وفد طلابي عن دولة ايطاليا ووفود طلابية عن السودان، ليبيا، اليمن، المغرب وموريتانيا بالإضافة إلى شخصيات حزبية وشبابية تونسية.

وافتتح المؤتمر بحفل بقاعة المؤتمرات بالعاصمة حضره ثلة من نواب المجلس الوطني التأسيسي عن حركة النهضة. وفي كلمته الافتتاحية طرح الأستاذ زياد بومخلاء، مسؤول العمل الطلابي بالحركة سياق وأهداف المؤتمر وأكد على دور الحركة الطلابية بالجامعة في خدمة قضايا الطلاب دون تمييز باعتبار أن الجامعة تضم الجميع، ومن هذه القضايا إصلاح منظومة التعليم ومضاعفة المجهود للنهوض بالبحث العلمي، وتحسين أوضاع الأحياء الجامعية، قبل أن تنقل الكلمات إلى الضيوف الذين عبروا عن سعادتهم بحضور المؤتمر وأكدوا على محورية الطلبة والشباب في عملية التغيير.

وتمحورت مداخلة الأخ مراد اشمارخ حول بعض أدوار الحركة الطلابية في عملية التغيير والانتقال الديمقراطي خصوصا في ظل ما تشهده دول الربيع العربي من ثورات مضادة ومخططات لإفشال الانتقال الديمقراطي بها.

وقد كان المؤتمر فرصة للتعارف والتواصل بين الوفود الحاضرة وتقوية روابط التعاون الطلابي والشبابي بينها بما يقوي التعاون ويخدم رسالة الأمة.