تنديدا بالانقلاب الدموي على الشرعية وما تبعه من جرائم وحشية فظيعة ارتكبها ويرتكبها الانقلابيون في حق الشعب المصري الأبي، واستجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة نظمت جماعة العدل والإحسان ومعها ساكنة تارودانت وقفة أمام مسجد مجمع الأحباب عقب صلاة المغرب، رفعت فيها شعارات للتنديد بالانقلاب على الشرعية وقادته وكل من ساهم أو تعاون أو أيد أو هنأ الانقلاب، والمجازر الفظيعة في حق المعتصمين السلميين وانتهاك حرمة المساجد، واختتمت الوقفة بالدعاء للشهداء بالقبول عند الله وبالشفاء للجرحى وبالثبات والصمود للمحتجين، والدعاء على السيسي وأعوانه.