بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

بـيـان

وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ

استمرارا للمجازر البشعة والوحشية التي ينفذها الجيش والداخلية وفلول النظام السابق منذ إعلان الانقلاب العسكري الباطل على الشرعية في مصر، استيقظ الشعب المصري والعالم اليوم الأربعاء 14 غشت 2013 على مجزرة بشرية وحشية ضد المعتصمين السلميين في ميداني رابعة العدوية والنهضة وباقي المحافظات المصرية التي خرجت في مظاهرات منددة ورافضة للانقلاب ليرتقي مئات الشهداء وآلاف المصابين خلال وقت قياسي.

إننا في الهيئة المغربية لنصرة قضايا أمتنا العربية والإسلامية، وبعد الترحم على شهداء رافضي الانقلاب العسكري، نعلن :

– رفضنا للانقلاب العسكري الغاشم وكل ما تبعه من إجراءات باطلة .

– استنكارنا الشديد للمجازر الوحشية التي نفذتها قوات الأمن والداخلية والجيش في حق المعتصمين السلميين .

– إدانتنا للصمت العربي والدولي تجاه الإبادة الجماعية التي ينفذها مدبروا الانقلاب .

– دعوتنا كل أحرار العالم والشعب المغربي الأبي إلى الاحتجاج دعما لرافضي الانقلاب وتضامنا مع ضحايا المجازر الوحشية التي خلفت إلى حدود كتابة هذا البيان المئات من الشهداء والآلاف من الجرحى والمعطوبين.

رحم الله الشهداء وجعل دماءهم نورا لهم في الآخرة ونارا تحرق القاتلين وريا لشجرة الحرية في مصر.

وسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَولا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَعن الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمةالأربعاء 6 شوال 1434 هِـ الموافق 14 غشت 2013