دعا قائد الانقلاب ضد الرئيس المصري محمد مرسي الفريق أول عبد الفتاح السيسي المصريين إلى النزول في مظاهرات حاشدة يوم الجمعة) لإعطاء الجيش تفويضاً بمواجهة ما وصفه بالعنف والإرهاب).

وفي الكلمة التي ألقاها اليوم الأربعاء خلال مراسم تخريج دفعة من طلبة الكلية البحرية وكلية الدفاع الجوي قال السيسي: أرى أن هناك من يريد دفع البلاد إلى نفق مظلم) محذراً من أنه لن ننتظر قيام مشكلة كبيرة). كما أكد على أن الجيش يؤمر فقط بإرادة وأوامر المصريين).

وفي أول رد فعل على هذه الدعوة رفض حزب الحرية والعدالة الذراع السياسي للإخوان المسلمين ما سماه تهديدات السيسي). وقال عصام العريان مخاطبا السيسي: إن تهديدك لن يمنع الملايين من الحشد المستمر… والشعب قال كلمته ضد الانقلاب ومع الشرعية الدستورية والديموقراطية). وأَضاف قائلا: لن يمر اﻻنقلاب ولن تفلح مخططات أعداء مصر التاريخين في تحويل مصر إلى نموذج أقاموه في دول أخرى حولنا. مصر ستبقى مصر، ولن يكون جيشها طائفيا، ولن تتحول شرطتها إلى ميليشيات).

ورحبت حركة “تمرد” بدعوة السيسي ودعت إلى الخروج للشوارع يوم الجمعة لدعم قواته المسلحة) فيما تتصاعد المخاوف من محاولة السيسي تهييء الأجواء لتصفية الاعتصامات السلمية المعارضة للانقلاب والمطالبة بالشرعية.