أقدمت السلطات المصرية الجديدة على إغلاق معبر رفح البري على الحدود الفلسطينية المصرية الجمعة بعد فتح جزئي لهذا المنفذ الوحيد، يومي الأربعاء والخميس، أمام سكان قطاع غزة وأمام القادمين إلى غزة.

وكانت السلطات المصرية قد أغلقت معبر رفح الجمعة الماضية بمبرر مقتل جندي مصري في هجمات شُنت على مركز للشرطة ومراكز عسكرية في سيناء.

وفي نفس السياق قال شهود عيان في مدينة رفح جنوب قطاع غزة إن طائرة مروحية مصرية حلقت فوق جنوب القطاع فجر الجمعة لنحو نصف ساعة قبل أن تغادر ثانية باتجاه رفح المصرية. كما كثف الجيش المصري وجوده بدباباته على حدود قطاع غزة، فيما أكدت الكيان الصهيوني أن هذه الخطوة جاءت بالتنسيق معها).