صرح محمود الزهار، القيادي بحركة حماس، أن حركة حماس لم تعبث يوما بأمن مصر)، وأنها لا تلعب من تحت الأرض وليس لدينا مكتب بمصر).

كما أوضح الزهار أن هناك خطة لـ”شيطنة” حركة حماس في الوقت الحالي في نظر المصريين)، وأعرب عن أمله في أن تغلق الأنفاق بين مصر وقطاع غزة لو كان هناك بديل)، لافتا إلى أن الرئيس السابق حسني مبارك ترك الأنفاق مفتوحة لدعم غزة في الماضي.

وكشف القيادي الحمساوي أنه تم عقد اجتماع منذ أيام بين حركتي حماس وفتح برعاية مصرية بمبنى المخابرات المصرية، مضيفا، أنه يوجد ضغوط أمريكية وإسرائيلية لمنع إتمام المصالحة الفلسطينية.