حثّ رئيس الائتلاف الوطني السوري بالنيابة، جورج صبرة، أمس الأربعاء 5 يونيو/حزيران، السوريين على التصدي لما تتعرض له سوريا من غزو خارجي، بعد استيلاء عناصر حزب الله اللبناني والجيش السوري النظامي على مدينة القصير الاستراتيجية في حمص بوسط سوريا.

وأكد صبرة أن نظام الأسد يستجلب إيران وحزب القتلة لاحتلال جزء غالٍ من الأراضي السورية)، وأن المدافعين عن القصير من عناصر الجيش الحر ليسوا من حديد، ولكنهم أبطال، منهم مَنْ استُشهد، ومنهم من استمر في القتال من بيت إلى بيت).

ووجّه صبرة في بيانه نداءً إلى السوريين قائلاً: هبّوا لتحرير بلدكم من أكثر التنظيمات طائفية… نضالكم حق، وجهادكم حق، ولذلك ستنتصرون)، وأكد أن الجيش السوري الحر كان يقاوم في القصير بأبسط الأسلحة ضد ترسانات من السلاح، وأن أبطال القصير أبدوا بطولة نادرة).

وأشار صبرة إلى أن المئات من الجرحى عالقين في القصير)، وحث الصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر على التدخل لإنقاذهم، وطالب الدول العربية بأن تتدخل لإنقاذ السوريين، مشيراً إلى أن الشعب السوري ينتظر مواقف).