نظمت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة بمدينة المحمدية، يوم الأحد 26 ماي 2013 بعد صلاة المغرب، أمام مسجد السنة، وقفة تضامنية مع مسلمي الروهينجا الذين يرزحون تحت عملية إبادة جماعية من طرف البوذيين وبتواطؤ مع سلطات ميانمار.

وارتفعت الشعارات واللافتات عاليا لتعلن بقوة عن دعم أبناء المدينة للمسلمين في بورما ولتستنكر الصمت العربي والدولي تجاه هذه القضية التي يندى لها جبين الإنسانية.