اتفقت حركتا “فتح” و”حماس” الفلسطينيتان على تشكيل حكومة وحدة وطنية وتنظيم انتخابات متزامنة مع ذلك، وهما نقطتان أساسيتان في اتفاق المصالحة بين الحركتين، حسبما أعلنت مصادر متطابقة.

وتم التوصل إلى الاتفاق خلال اجتماع عقد، مساء الثلاثاء، في مقر المخابرات المصرية بين مسؤول ملف المصالحة في حركة فتح، عزام الأحمد، ونظيره في حركة حماس، موسى أبو مرزوق.

وقال عزام الأحمد لإذاعة صوت فلسطين: يتعين علينا اتخاذ إجراءات فورية للموافقة على القانون الانتخابي للمجلس الوطني الفلسطيني بالإضافة إلى تحديد موعد للانتخابات). وأضاف: قلنا إنه يجب تنفيذ كل الإجراءات في غضون ثلاثة أشهر).

وأكد المتحدث باسم حركة حماس، سامي أبو زهري، لوكالة الأنباء الفرنسية، أنه تم الاتفاق بين الحركتين على إنجاز جميع ملفات المصالحة خلال 3 أشهر بما فيها حكومة الوحدة الوطنية والتحضير لإنجاز ملف الانتخابات التشريعية والرئاسية والمجلس الوطني).

وأُبرم اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس في القاهرة في 27 أبريل 2011، لكنه لم يدخل حيز التنفيذ حتى الآن.