بتنظيم من معهد كارنيجي أوربا والبرلمان الأوربي ودائرة الشؤون الخارجية للفيدرالية السويسرية والمعهد الملكي للعلاقات الخارجية “Egmont”، احتضن مقر البرلمان الأوربي ومقر معهد “Egmont” يومي 7 و8 ماي ببروكسيل مؤتمرا بمشاركة ممثلين على أعلى مستوى من منطقة أوربا والشرق الأوسط وشمال افريقيا، ساسة وباحثون ودبلوماسيون ووزراء وبرلمانيون، بهدف إجراء حوار حول أفاق العلاقة بين المنطقتين والتحديات التي تعرفها في هذا الربيع العربي.

وقد شارك في هذا المؤتمر الدكتور عمر احرشان عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان ومنسق مركز الدراسات والأبحاث في ندوة يوم الأربعاء8 ماي تحت عنوان كتابة الدستور: تحديد الإطار السياسي على ضوء صراع القيم) إلى جانب مصطفى الخلفي عن العدالة والتنمية وعبد الموجود درديري عن الإخوان المسلمين ونادر بكار عن حزب النور ونعمان فهري عن الحزب الجمهوري التونسي.