صرح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، اليوم الخميس، على هامش اجتماعه مع وزير الخارجية الأردني ناصر جودة في روما، أن الولايات المتحدة مازالت ترى أن الرئيس السوري بشار الأسد لن يكون جزء من حكومة انتقالية في البلاد.

وأضاف كيري: سيعمل وزير الخارجية الأردني معنا كما كان الحال لمحاولة جلب جميع الأطراف إلى الطاولة حتى نستطيع تشكيل حكومة انتقالية بالموافقة المتبادلة للطرفين مما يعني من وجهة نظرنا أن الرئيس الأسد لن يكون عنصرا في تلك الحكومة الانتقالية).