نفى نائب القائد العام للجيش السوري الحر العقيد مالك الكردي، الاثنين، ما قالته لجنة تحقيق مستقلة تابعة للأمم المتحدة بشأن استخدام الثوار غاز السارين في مواجهات مع القوات النظامية.

وأضاف أن امتلاك الأسلحة الكيميائية في سوريا محصور بالنظام، وأن قواته لا تمتلك الوسائط الصالحة لاستخدام السلاح الكيميائي، حتى لو وصلنا إلى السلاح الكيميائي ذاته)، وأنه تم التحقيق بالأمر لكننا لم نتوصل إلى معرفة أي جهة تستخدمه، لأن الاستخدام تم في أراضي يسيطر عليها النظام).

وذكرت كارلا ديل بونتي عضو اللجنة الأممية أن المحققين قدموا الأسبوع الماضي تقريرا يتضمن شكوكا حول استخدام مقاتلي المعارضة غاز السارين.