في هذه الأثناء يقوم وفد من منظمة العفو الدولية، يتكون من السيدتين بنديكت غوديغيو وسيرين راشد، بزيارة لمقر جماعة العدل والإحسان بسلا، للقاء بمسؤولين من الهيئة الحقوقية للجماعة، والاستماع لعدد من أعضائها ضحايا الانتهاكات الحقوقية في مجالات مختلفة؛ خاصة فيما يرتبط بالبيوت المشمعة ومنع تأسيس الجمعيات والاعتقالات التعسفية وضحايا التعذيب وغيرها من الانتهاكات.