توافد الآلاف من المتظاهرين على دار القضاء العالي بالقاهرة اليوم الجمعة للمشاركة فيما أطلق عليه مليونية “تطهير القضاء” والتي دعت إليها أحزاب وحركات سياسية خاصة من التيار الإسلامي.

وقد قام المتظاهرون بالتجمع أمام مكتب النائب العام ورفعوا لافتات معبرة عن مطالبهم وأهمها: تطهير القضاء من الرموز المحسوبة علي النظام السابق.

وقامت الأجهزة الأمنية بتكثيف وجودها بالمحيط الخلفي لدار القضاء العالي تحسبا لوقوع أي اشتباكات.

ويطالب المشاركون في مظاهرة اليوم ب”تطهير القضاء” ومطالبة مجلس الشورى بإقرار قانون السلطة القضائية لتحقيق “استقلال القضاء” و”تطهير كافة مؤسسات الدولة من الفاسدين” واتخاذ “الإجراءات الثورية المناسبة لذلك” و”محاكمة ومحاسبة كل من تسبب في قتل الثوار” من رموز النظام السابق للحفاظ “على الثورة من القوى المضادة”.