وصل الأستاذان عبد الغني الخنوسي، عضو المكتب القطري لشبيبة العدل والإحسان، وعبد المولى عمراني، عضو المكتب القطري لطلبة العدل والإحسان ونائب الكاتب العام والمنسق الإعلامي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، إلى العاصمة تونس للمشاركة في المؤتمر الخامس”الثورة والعودة” للاتحاد العام التونسي للطلبة.

ولم ينعقد مؤتمر الاتحاد منذ أزيد من 20 سنة بعد التنكيل والاضطهاد الذي تعرض له مؤسسو الاتحاد أيام الرئيس المخلوع “زين العابدين بنعلي”.

هذا وستنطلق أشغال المؤتمر أيام 13- 14 أبريل 2013، كما سيتم عقد مجموعة من اللقاءات التواصلية مع بعض القيادات الشبابية التونسية.