بسم الله الرحمن الرحيم

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة
بيان

بقلوب مفعمة بيقين تام في موعود الله عز وجل بالنصر والتمكين للأمة الإسلامية، يخلد الشعب الفلسطيني ومعه جميع الشعوب العربية والإسلامية بكل فخر واعتزاز ذكرى ملحمة عظيمة خط سطورها هذا الشعب الأبي بدماء أبنائه الشجعان، ألا وهي يوم الأرض 30 مارس.

ففي مثل هذا اليوم من عام 1976، فجر الشعب الفلسطيني انتفاضته الخالدة دفاعاً عن أرضه وكرامته ومقدساته، في مواجهة جرائم الكيان الصهيوني المصادِرة للأراضي الفلسطينية الساعية إلى تهويدها، قدم فيها العديد من الشهداء ومئات الجرحى، وقد غطت المظاهرات الشعبية كافة الأراضي الفلسطينية، مجسدة بذلك وحدة هذا الشعب وتمسكه العنيد بأرضه ودينه.

تأتي هذه الذكرى المجيدة والشعب الفلسطيني ما زال يكابد الويلات تحت نيران العدوان الصهيوني الغاشم الذي لا يدخر جهدا في تنزيل مخططاته الإرهابية لاغتصاب الأراضي الفلسطينية وتهويدها وتمزيق لحمة الشعب الفلسطيني وتشريده، فعمليات القصف والتقتيل والاعتقال لا تكاد تتوقف، أما مخيمات اللاجئين فصارت بين نارين: قصف العدوان الصهيوني وصواريخ النظام السوري المجرم. كل هذا في تآمر خبيث من الأنظمة الاستكبارية، وصمت رهيب، بل تطبيع من الأنظمة العربية المتخاذلة. وعلى الرغم من كل هذا يضرب الشعب الفلسطيني أمثلة شامخة في الصمود والثبات والاستماتة في الدفاع عن الأرض المسلوبة حتى النصر الموعود بإذن الله. الأمر الذي يلقي على عاتق الأمة العربية والإسلامية مسؤولية جسيمة في الدفاع عن هذه القضية.

لذلك تدعو الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة كافة الشعب المغربي إلى إحياء ذكرى يوم الأرض بإبداع فعاليات تضامنية تعبر عن تهممه بالقضية الفلسطينية ومحوريتها في انشغالاته.

وإننا في الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة كافة، وبمناسبة هذه الذكرى المجيدة، نؤكد على ما يلي:

– دعمنا المصالحة الوطنية بين حركتي حماس وفتح.

– شجبنا لكل الممارسات الصهيونية الهادفة إلى المس بمقدساتنا الإسلامية وعلى رأسها المسجد الأقصى.

– تنديدنا بالحصار الصهيوني الغاشم على قطاع غزة.

– تنديدنا بسياسة الأسر غير الإنسانية في حق رجال ونساء فلسطين، ونهنئ المفرج عنهم.

– تعازينا الحارة للأسرة الصغيرة والكبيرة لخنساء فلسطين أم نضال تغمدها الله بواسع رحمته.

– تنديدنا بالمجازر الوحشية التي تمارسها عصابة النظام البعثي المجرم في حق الشعب السوري الجريح .

– مطالبتنا كل الهيئات الدولية والمنظمات العالمية التدخل العاجل لإيقاف سياسة الاستيطان وسياسة التهويد التي تستهدف القدس المحتلة.

– تنديدنا بسياسة التطبيع والمطبعين الذين يضعون أيديهم في أيدي ملطخة بدماء إخوانهم الفلسطينيين.

– دعوتنا الشعب المغربي وجميع الهيئات والمنظمات إلى تخليد ذكرى يوم الأرض والتنديد بكل المجازر والمخططات الصهيونية.

المجد والخلود لشهداء فلسطين وكل الأحرار.

عبد الصمد فتحي

رئيس الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

الجمعة 10 جمادى الاول 1434 هـ الموافق لِـ22 مارس 2013