استضافت مدينة الدار البيضاء، يوم الأحد 20 ربيع الثاني 1434 هـ الموافق 3 مارس 2013 م، لقاء تواصليا من تأطير رئيس الدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان الأستاذ عبد الواحد المتوكل حول القضايا السياسية الراهنة محليا وإقليميا ودوليا.

استهل الأستاذ عبد الواحد المتوكل مداخلته بالشكر الجزيل للحضور على مجهوداتهم وتضحياتهم في مواكبة القضايا الداخلية والخارجية التي تعرفها الأمة العربية والإسلامية، لينتقل إلى الحديث عن دول الربيع العربي (مصر، تونس، ليبيا…)، مستخلصا العديد من الدروس الهامة والجوهرية في معركة تحرر الأمة من النظم السياسية المستبدة، كما عرج للحديث عن المشهد المغربي والاختلالات الكبيرة التي يعرفها على كافة المستويات والأصعدة بناء على واقع الحال والتقارير المحلية والدولية.

بعد الأرضية المركزية توالت مداخلات الحضور من الإخوة والأخوات حيث أغنت أرضية النقاش التي طرحها رئيس الدائرة السياسية، فساهمت في المزيد من تسليط الضوء على تجربة وواقع ومآل الثورات العربية، وطرحت العديد من القضايا السياسية والدعوية والتنظيمية.

وقد ختم اللقاء التواصلي بالتأكيد على مجموعة من الثوابت والتوصيات قصد الرفع من أداء الجماعة إزاء القضايا الراهنة على المستوى الداخلي والخارجي، والدعاء لشعوب الأمة بالنصر والتمكين ولكافة الشعوب المستضعفة.