قالت محققة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، كارلا ديل بونتي، اليوم الإثنين بأن الوقت حان لكي يحيل مجلس الأمن الدولي ملف جرائم الحرب في سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية).

وقالت ديل بونتي في تصريح صحفي: نتتبع التسلسل القيادي لتحديد مسؤولية مشتبه بهم رفيعي المستوى على الساحتين السياسية والعسكرية في ارتكاب جرائم).

وأضافت: أعتقد أن نظر المحكمة الجنائية الدولية في أمر هؤلاء المسؤولين رفيعي المستوى بات أمرا ملحا).