يعقد الائتلاف الوطني السوري المعارض اليوم الخميس اجتماعا في القاهرة، غداة تصريحات لافتة لرئيسه احمد معاذ الخطيب والتي ابدى فيها استعدادا مشروطا لمحاورة النظام.

وكان الخطيب قال الأربعاء على صفحته الخاصة على موقع “فيسبوك” إنه مستعد للجلوس مباشرة مع ممثلين عن النظام السوري في القاهرة أو تونس أو اسطنبول)، بشرط إطلاق 160 الف معتقل وتمديد أو تجديد جوازات السفر للسوريين الموجودين في الخارج.

ورد المجلس الوطني على الخطيب معتبرا أن تصريحاته تتناقض مع مبادىء الائتلاف الرافضة للحوار مع نظام الرئيس بشار الاسد.

ولاحقا، شدد الخطيب على أن تصريحاته هي “رأيي الشخصي”، وأن موقف الائتلاف سيحدد في اجتماع اليوم.