احتفاء بمولد النور وانبعاث الرحمة المهداة صلى الله عليه وسلم، نظمت وشاركت جماعة العدل والإحسان بالعديد من المدن والقرى المغربية في مواكب شموع ومسيرات محبة تعبيرا منها عن فرحها بذكرى مولد منقذ البشرية وهاديها إلى سبيل الحق والهدى والنجاة والحياة الطيبة.

وفي الوقت الذي نجح فيه محبو الحبيب المصطفى في تنظيم عدة مسيرات ومواكب بالمناسبة، أقدمت السلطات المخزنية على تحويل مواكب الشموع إلى مواكب دموع ببطشها بالمحتفين بخير البرية دون تمييز بين صغير أو كبير أو رضيع أو رجل أو امرأة.

وفي هذا التقرير رصد لبعض المواكب والمسيرات التي جابت الشوارع والأزقة والساحات مرددة أهازيج الحب النبوي في مدح حبيب الله وسيد الخلق:

موكب الشموع بتطوان

نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة تطوان، ليلة الخميس 12 ربيع الأول 1434هـ الموافق ل23 يناير 2013م، وفي أجواء مفعمة بالإيمان والمحبة للذات النبوية الشريفة بمناسبة ذكرى مولد خير البرية محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتحت شعار ميلاد رسول الله صلى الله عليه وسلم ميلاد أمة)، موكبين للشموع.

انطلق الموكب الأول من حي سانية الرمل الشعبي، بعد صلاة المغرب، نحو ساحة باب العقلة، مرورا بشارع الجيش الملكي، رفعت خلاله الأهازيج والأمداح المعبرة عن الفرح والحبور بالذكرى الغالية، ليلتحق به موكب ثان انطلق من حي السويقة الشعبي بالمدينة القديمة، فالتحم الموكبان في مشهد بديع، كانت شموعه وشموسه، البرعمات العرائس بشدتهن التطوانية الأصيلة، مشهد أعاد ذاكرة الحاضرين إلى التاريخ العميق لمدينة تطوان، بعلمائها وصلحائها.

وعلى طول مسار الموكب تم توزيع التمر وبطاقات الإهداء.. وبعد وصلة من الأهازيج والأمداح النبوية العطرة، اختتم الحفل بكلمة لأحد المنظمين ذكّر فيها بخصال ومناقب المصطفى صلى الله عليه وسلم، داعيا الحاضرين إلى التعلق به صلى الله عليه وسلم وحبه واتباع سنته لنعيد للأمة عزتها وكرامتها.. ولنحقق سعادة الدنيا والآخرة.


شبيبة العدل والإحسان بمكناس تحتفي بالحبيب المصطفى

في إطار حملة الربيع النبوي التي أطلقتها شبيبة العدل والإحسان تحت شعار حب الشفيع يوحدنا نظمت جماعة العدل والإحسان مكناس -ج.الزيتون-، يوم الأربعاء 12 ربيع الأول 1434 الموافق ل24 يناير 2013، مسيرة احتفالية جابت شوارع وأحياء وأزقة حي سيدي بوزكري ومرجان وذلك احتفاءً بمولد خير البرية صلى الله عليه وسلم، حيث استحسن الساكنة هذه المبادرة لما خرجوا بزغاريد وأهازيج مشاركين في الاحتفالية والفرحة تملأ أعينهم وقلوبهم، فكان أن امتزجت الأناشيد والشموع المضيئة في سماء أحياء سيدي بوزكري معبرة عن أن مولد نور الهدى الذي كان ولا زال وسيبقى هو مولد تتجدد فيه المحبة الخالصة لخير الورى ولنبي الرحمة صلى الله عليه وسلم.

طالع أيضا  مدن تحتفي بالمولد النبوي الشريف وأخرى يطالها البطش المخزني


إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف بالفقيه بن صالح

إحياء لذكرى ميلاد خير الورى الرحمة المهداة والنعمة المسداة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وتعبيرا عن الفرح بشرف الانتماء إليه، وتذكيرا بسنته العطرة وشريعته الغراء وتطبيقا لقوله تعالى: قل بفضل الله وبرحمته فبذلك فليفرحوا، نظمت جماعة العدل والإحسان بالفقيه بن صالح حفلا بهيجا بعد عصر يوم الخميس 12 ربيع الأول 1434.

افتتح الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، ثم فقرات من سيرة النبي العدنان وأخلاقه الفاضلة، ثم كلمة بالمناسبة أكدت على ضرورة إحياء سنة المصطفى بالتأسي بأخلاقه في حياة الفرد والمجتمع، ثم مسابقة في السيرة النبوية مع جوائز للأطفال. كما تخللت الحفل كذلك وصلات إنشادية في المديح النبوي والتغني بشمائله الطيبة صلى الله عليه وعلى آله وصحبه أجمعين.


وادي زم تحتفل بالمولد العظيم

احتفالا بذكرى المولد النبوي الشريف، نظمت، يوم الخميس 12 ربيع الأول 1334 هـ الموافق 24 يناير 2013 م، بمدينة وادي زم مسيرة شعبية انطلقت من مسجد الحاج التاغي، زنقة الحدادة، ومرورا بزنقة المستشفى وزنقة الجزائر وشارع محمد الخامس وصولا إلى ساحة الشهداء، حيث تحلق الجمع الغفير حول محبة النبي صلى الله عليه وسلم.

وتميزت هذه المسيرة التي حضرها الصغار والكبار، في جو من الفرح، بترديد الأمداح النبوية تعبيرا عن محبة الجموع لنبي الرحمة صلى الله عليه وسلم.


ليساسفة تحتفل بمولد خير البرية

تحت شعار: قوله تعالى وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين، نظمت جماعة العدل والإحسان بمنطقة ليساسفة بعد صلاة عشاء ليلة الأربعاء 11 ربيع الأول 1434هـ الموافق لـ 23 يناير2013م موكب الصلاة على المصطفى صلى الله عليه وسلم من مسجد ليساسفة 2، حيث انطلق أعضاء الجماعة ومعهم جموع من ساكنة المنطقة رجالا ونساء وأطفالا في موكب مهيب جاب أزقة ليساسفة مرددين أناشيد وأمداح نبوية مع توزيع مطوية تذكر بخصال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وفضائله وحقوقه .

وتجدر الإشارة أن أعين السلطة ظلت تراقب الموكب طيلة المسار. واختتم الموكب بكلمة لأحد ابناء الجماعة وقراءة سورة الفاتحة.


تيزنيت تحيي المولد الشريف وتستذكر الإمام

في أجواء إيمانية مفعمة بمشاعر المحبة والوفاء، أحيت جماعة العدل والإحسان بتيزنيت، ليلة الأربعاء 11 ربيع الأول، ذكرى المولد النبوي الشريف وتستذكر رحيل المرشد عبد السلام ياسين.

طالع أيضا  مدن تحتفي بالمولد النبوي الشريف وأخرى يطالها البطش المخزني

الحدثان كانا فرصة لاغتراف أعضاء الجماعة والمتعاطفين مع مشروعها من معين مجالس الذكر والبيان.

الافتتاح كان بترتيل آيات بينات من القرآن الكريم، بعد ذلك تحدث المسير باقتضاب عن برنامج الحفل موضحا أنه في الحقيقة حفلان، فرحة بالمولد النبوي الشريف ولوعة فراق الأستاذ عبد السلام ياسين.

كما قدمت وصلات إنشادية شجية من وحي المناسبتين، توسطتها كلمة مركزة عن مولد النور محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم، ركزت على خلقه الكريم ووضحت عمق رحمته بالعالمين، داعية إلى التشبث بالسنة المطهرة.

تلا ذلك مسابقة في السيرة النبوية استهدفت الحضور الكريم، الذي تفاعل مع أساليب التنشيط الموظفة في إنجازها.

وقبل الختم تم توزيع وصية الإمام عبد السلام ياسين الجامعة المانعة. ليختم اللقاء بصالح الدعاء.


أطفال مدينة سيدي سليمان يحتفلون بذكرى المولد النبوي الشريف

ككل ذكرى، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة سيدي سليمان، يوم 12 ربيع الأول 1434 هـ، موكبا احتفاليا بذكرى المولد النبوي الشريف أمام عمالة إقليم المدينة بساحة غزة، شارك فيه العديد من البراعم والزهرات مرفوقين بأولياء أمورهم نساء ورجالا، حيث ردد الأطفال أناشيد وأمداح نبوية عطرة أدهشت المشاركين والمتتبعين، انطلقت بترديد النشيد الخالد “طلع البدر علينا” وأناشيد أخرى في مدح خير البرية سيدنا محمد عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام.

واختتم الموكب بكلمة ختامية حول مناسبة المولد النبوي وأثرها على الأمة الإسلامية، والتذكير بخصال سيد المرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، لتتم قراءة سورة الفاتحة والدعاء لأمة بالنصر.


أطفال تارودانت يحيون ذكرى المولد الشريف تارودانت

إحياء للذكرى العطرة للمولد النبوي الشريف، نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة تارودانت أمسية احتفالية لفائدة أطفال المدينة بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف يوم الخميس 12 ربيع الأول 1434ه الموافق ل 24 يناير 2013م بساحة باب الحجر.

جرى الاحتفال في شكل سوق شعبية تفاعل فيه الأطفال بكل حماسة مع الحلقيات التي أطرها فريق من المؤطرات والمؤطرين الشباب. وتنوعت المشاهد ومواضيع الحلقيات: الحكاية الشعبية، الفلكلور المحلي، ألعاب الخفة، ترويض الحيوانات، بيع وشراء، بهلون، النقش بالحناء…

حضر الأمسية مئات البراعم والزهرات مرفقين بذويهم في جو احتفالي عائلي رائع في ظلال الذكرى الجليلة.

وقبل اختتام فعاليات الأمسية، نظمت حلقية موسعة كان موضوعها ومضات نيرة من سيرة سيد المرسلين، وتخللتها أناشيد وأمداح في المصطفى الكريم عليه الصلاة والسلام. واختتمت الأمسية بالدعاء الصالح والصلاة على رسول الله وآله.

طالع أيضا  مدن تحتفي بالمولد النبوي الشريف وأخرى يطالها البطش المخزني


المخزن يبطش بالمحتفلين بالمولد النبوي بشفشاون

بعد صلاة عشاء يوم 11 ربيع الأول 1434ه الموافق ل 23/01/2013، وفي سابقة خطيرة، ضدا على أعراف وتقاليد سكان مدينة شفشاون المحبين لرسول الله عليه الصلاة والسلام، أبت قوات المخزن المغربي إلا أن تحتفل بمولد خير البرية بطريقتها الخاصة، فبعد عسكرة شوراع المدينة بجحافل قوات القمع بشتى أصنافها، أقدمت على قمع الحاضرين من أطفال ونساء ورجال، حيث أسفر هذا التدخل الوحشي عن ترويع الأطفال والنساء وإصابة عدد كبير من الإخوة والأخوات، ولم يسلم من همجيتهم حتى رضيعة ذات 9 أشهر وطفلان 9 و 11 سنة، لتصبح الفرحة برسول الله جريمة يعاقب عليها بالضرب والتنكيل في عرف المخزن، معللين ذلك بأنهم ليسوا سوى منفذي أوامر وتعليمات من أعلى سلطة .

وقد استنكرت ساكنة المدينة هذا السلوك الهمجي غير المسؤول، مستغربة كيف يحارَب الفرح برسول الله ويُغض الطرف عن الشواذ وتجار المخدرات الذين عاثوا في المدينة فسادا بدون رقيب ولا حسيب.


قبيلة أولاد سعيد بسطات تحتفل بالمولد النبوي رغم تضييق السلطات

رغم المنع المخزني لحفلات المولد النبوي الشعبية، استطاعت قبيلة أولاد سعيد نواحي مدينة سطات أن تتحدى المنع المخزني وتحتفل بالمولد النبوي الشريف، يوم الخميس 12 ربيع الأول 1334 هـ الموافق 24 يناير 2013 م، تحت شعار: “إلا رسول الله لا يمكن محاصرته”.

فرغم تهديد القائد للسكان ومحاصرة الأرض التي يقام فيها الحفل رفض السكان تلك التهديدات التعسفية والجبانة، ونظموا كعادتهم حفلا بهيجا يتذكرون به تشبثهم برسول الله صلى الله عليه وسلم.


سلطات بنسليمان تمنع سكان الحي الحسني من الاحتفال بالمولد النبوي

أقدمت السلطات المحلية بمدينة بنسليمان، عشية يوم الأربعاء 23 يناير2013، في خطوة غير مسبوقة على منع سكان الحي الحسني بالمدينة من إقامة احتفالهم بذكرى مولد رسول الله صلى الله عليه وسلم.

وقد حضر باشا المدينة، برفقة مقدم الحي وعناصر من الأمن وقوة من القوات المساعدة، ليقوموا بهدم المكان المخصص لهذا الحفل (خزانة)، ويعلن للسكان أنهم ممنوعون من إقامة احتفالهم، وهو الأمر الذي أثار استياء سكان الحي، حيث عبر الجميع عن تشبثهم بحقهم في الاحتفال، واستنكارهم لهذا العمل اللامسؤول.

وللتذكير فسكان الحي الحسني معتادون على الاحتفال بذكرى المولد النبوي كل سنة، ولكنهم تفاجؤوا هذه السنة من منعهم من سنتهم الحميدة.