وفاء لروح الإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله، وتقديرا لكل ما بذله من جهد عظيم في التربية والدعوة والجهاد، ووسط أجواء مفعمة بالإيمان والرضى بقضاء الله وقدره، نظمت جماعة العدل والإحسان بإمنتانوت، يوم السبت 29 دجنبر2012 الموافق ل 16 صفر 1434 هـ، حفلا تأبينيا مهيبا حضره ممثلون عن عدد من الهيئات والتنظيمات الحزبية والنقابية والجمعوية بالإضافة إلى ثلة من الجيران وساكنة المدينة. كما تقدمت هيآت وتنظيمات أخرى بتعازيها الحارة، معتذرة عن عدم تمكنها من الحضور لأسباب قاهرة.

تم افتتاح الحفل بختمة مباركة لكتاب الله تعالى مهداة لروح المرشد الحبيب، كما تم عرض بعض المشاهد من جنازته وشهادات في حقه لبعض العلماء والمفكرين، وتخلل الحفل كلمات تأبينية في حق الإمام المجدد رحمه الله، قدمها ممثلون عن بعض الهيآت والشخصيات الحاضرة وأحد مسؤولي الجماعة بالمدينة.

كما استمع الحضور بتأمل وخشوع لوصية الأستاذ المرشد رحم الله تعالى.

واختتم الحفل بشكر الحاضرين على جميل مشاركتهم وحسن مواساتهم. ورفعت أكف الضراعة لله جلت قدرته أن يرحم الإمام الراحل وبأن يسكنه سبحانه وتعالى بجوار النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.