أقيم يوم الأربعاء 26/12/2012 بكلية الآداب والعلوم الإنسانية جامعة محمد الخامس أكدال-السويسي بالرباط حفل تأبين الأستاذ المجدد عبد السلام ياسين إثر المصاب الجلل والأليم لوفاته، الرجل الذي عُرف بعلمه وفكرِه وزهده ومواقفه الثابتة مرشد جماعة العدل والإحسان رحمه الله عز وجل.

افتتح هذا الحفل الذي نظمه أعضاء فصيل طلبة العدل والإحسان ابتداء من الساعة 12:00 بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم تلتها مجموعة من الفقرات ضمت ابتهالات مع فرقة الميام لمدح خير الأنام، والاستماع لوصية الامام المجدد الأستاذ عبد السلام ياسين، تلاها مشاهدة شريط يلخص مراسم الجنازة التي شيعت جثمانه الطاهر، بالإضافة إلى مجموعة من المشاركات الطلابية.

كلمة الجماعة\

وشهد الحفل كذلك كلمات وشهادات من قبل عدة شخصيات وهيئات في حق هذا الفقيد، منها: كلمة نقابة التعليم العالي مع الدكتور بلاوشوا، وكلمة لممثل فصيل طلبة العدل والإحسان، وكلمة منظمة التجديد الطلابي، وكلمة شبيبة الاستقلال، وكلمة الشبيبة الاتحادية، ومكالمة هاتفية مع أسرة الإمام عبد الحميد قابوش صهر الإمام عبد السلام ياسين، التي انصبت حول اعتبار أن العالَم الإسلامي قد خسر الكثير برحيل وانتقال الإمام المجدد عبد السلام ياسين إلى الرفيق الأعلى.

وختاما ثم التوجه بالدعاء إلى الله جل جلاله أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جنانه.

ممثل الشبيبة الاتحادية ومؤسسة عبد الرحيم بوعبيد\

ممثل نقابة التعليم العالي\