انطلاقا من قول رسول الله صلى الله عليه وسلم “من لم يشكر الناس لم يشكر الله”، نظمت جماعة العدل والإحسان بدوار اولاد اركيعة، ناحية الفقيه بن صالح، حفلا تأبينيا للأستاذ المرشد والداعية المجاهد عبد السلام ياسين رحمه الله تعالى، وذلك يوم الثلاثاء 25 دجنبر 2012.

وقد حضر حفل التأبين ثلة من ساكنة المنطقة قدموا واجب العزاء لعائلة الفقيد ولجماعة العدل والإحسان، كما عبر بعض الحاضرين عن تشوقهم لمعرفة المزيد عن حياة المرشد وسيرته وفكره ومنهاجه في الدعوة والجهاد.

هذا وافتتح الحفل التأبيني بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، تلاه بعد ذلك عرض لشريط الإمام المجدد، ثم عرض شهادات بعض رجالات التربية والفكر والسياسة من داخل المغرب وخارجه في حق الإمام، ليفتح المجال أمام الحضور للمشاركة بمداخلاتهم في هذا الحفل.

وفي الختام رفع الحاضرون أكف الضراعة إلى العلي القدير بأن يتغمد الإمام عبد السلام ياسين بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويرزقه جوار سيد المرسلين سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، وقد تميز الحفل كذلك بتوزيع كتيب يتضمن وصية الفقيد رحمه الله.