تحت أنوار قوله تعالى: من المومنين رجال صدقوا ماعهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من نتظر وما بدلوا تبديلانظم قطاع الصحة لجماعة العدل والإحسان حفل تأبين الإمام المجدد الأستاذ المرشد عبد السلام ياسين رحمه الله وذلك يوم السبت 22 دجنبر 2012 م الموافق ل 8 صفر1434 ه، حضره جمع كبير من الأساتذة الباحثين في كليات الطب والأطباء وجراحي الأسنان والصيادلة والممرضين والإداريين والمتصرفين.

الحفل افتتح بآيات من الذكر الحكيم أعقبه عرض شريط يعرض بعض المحطات الهامة في حياة الفقيد الراحل. ثم تناول الكلمة عدد من الفعاليات الصحية الحاضرة أجمعت على استثنائية الرجل تربية وتنظيما ومواقفا. وباسم أعضاء قطاع الصحة لجماعة العدل والإحسان تناول الكلمة الأستاذ أحمد بلحوس عبر فيها عن شكره لمن قدم المواساة والتعزية، وخص بالذكر الإخوة في التنسيقية الوطنية لأساتذة كليات الطب والصيدلة، والنقابة المستقلة لأطباء القطاع العام، والنقابة الوطنية لأطباء القطاع الحر، والنقابة الوطنية للصحة التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، والنقابة الوطنية للصحة العمومية التابعة للفدرالية الديمقراطية للشغل، والمنظمة الديمقراطية للصحة المنضوية تحت المنظمة الديمقراطية للشغل، والجامعة الوطنية للصحة التابعة للاتحاد المغربي للشغل، والجامعة الوطنية لقطاع الصحة المنضوية تحت الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، والفيدرالية الوطنية لنقابات صيادلة المغرب، وفدرالية نقابات طب الأسنان، والجمعية الوطنية للمتصرفين بقطاع الصحة. وأكد كذلك على أن الفقيد هو ملك للشعب المغربي وللأمة الإسلامية ولكل من ينشد العدل والكرامة والحرية.

وقد اختتم الحفل بتوزيع وصية الإمام المجدد على الحاضرين والدعاء له بالقبول والرضوان.