انتهت قبل قليل، الخامسة والنصف مساء بالتوقيت العالمي من يومه الإثنين 24 دجنبر 2012، الندوة الصحفية التي نظمتها جماعة العدل والإحسان بمقرها المركزي بمدينة سلا.

وقد تم تلاوة البيان الختامي الصادر عن الدورة الاستثنائية لمجلس الشورى، والذي أعلن عن انتخاب الداعية إلى الله الأستاذ المجاهد محمد عبادي أمينا عاما لجماعة العدل والإحسان.

وتأتي هذه الندوة الصحفية إثر انعقاد دورة استثنائية لمجلس الشورى، أيام 7- 8- 9 صفر الخير 1434 الموافق 21- 22 – 23 دجنبر 2012 بسلا، تحت شعار: “دورة الثبات والوفاء” لانتخاب المسؤول الأول لجماعة العدل والإحسان إثر وفاة الإمام المجدد والمرشد العام لجماعة العدل والإحسان الأستاذ الجليل عبد السلام ياسين.

وحضر الندوة لفيف من الصحفيين والإعلاميين والمنابر الوطنية والدولية، وأدارها الدكتور عمر أمكاسو، عضو مجلس إرشاد الجماعة وعضو الأمانة العامة للدائرة السياسية، بحضور عدد من أعضاء مجلس الإرشاد وقياديي الجماعة.