بعد المنع المخزني في الأيام السابقة، تمكنت جماعة العدل والإحسان بمدينة تازة من تنظيم عدة حفلات تأبينية بمختلف أحياء المدينة للإمام المجدد عبد السلام ياسين، رحمه الله، وذلك يوم الجمعة 7 صفر 1434 هـ، الموافق لـ 21 دجنبر 2012 م.

وعرفت الحفلات حضور عدة شخصيات من مختلف الفئات الاجتماعية والتنظيمات السياسية والحقوقية، شارك بعضها بشهادات في حق الأستاذ المرشد المجاهد.

انطلقت الحفلات بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم على مسامع الحاضرين، تلته كلمات ترحيبية بالحاضرين، كما تخلل الحفلات ابتهالات ربانية بمشاركة مجموعة من المنشدين، ليتابع بعدها الحاضرون بقلوب يملأها الحزن والأسى شريطا تعريفيا بالإمام الراحل، ثم الاستماع لوصية المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله.

و قد تميز حفل بإلقاء كلمة باسم المركز المغربي لحقوق الإنسان فرع تازة ألقاها ذ. حسن السايب رئيس الفرع، وكلمة باسم الهيئة المغربية لحماية المال العام بالمغرب فرع تازة ألقاها ذ. محمد بلشقر رئيس الفرع.

كما تميز حفل آخر بكلمة للدكتور أحمد زقاقي عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين تحدث فيها عن مكانة الأستاذ عبد السلام ياسين و قيمته الفكرية والروحية التجديدية في مسار الأمة الإسلامية عامة و الوطنية خاصة.

ثم تلا ذلك كلمة لممثلة القطاع النسائي لجماعة العدل والإحسان وكلمة باسم الجماعة في كل حفل.

واختتمت الحفلات بتلاوة آيات من الذكر الحكيم والتضرع إلى العلي القدير دعاء بالرحمة والمغفرة للإمام عبد السلام ياسين وبالصبر والسلوان لأهله وتلامذته ومحبيه وبالثبات على إرثه العظيم.