وفاء لروح الإمام المجدد الأستاذ عبد السلام ياسين وتقديرا لجهوده العظيمة في الدعوة والتربية والجهاد، نظمت الدائرة السياسية بمدينة فاس حفلا تأبينيا، يوم الثلاثاء 18ـ12ـ 2012 الموافق ل04 صفر 1434هـ، حضره ممثلون عن مختلف الأطياف السياسية والنقابية والحقوقية بالمدينة.

وتخلل هذا الحفل تلاوات قرآنية مباركة، وشهادات صادقة ألقاها بعض ممثلي الهيئات الحاضرة والتي أشارت إلى مناقب الإمام المجاهد رحمه الله وأشادت بتفرد إنتاجه الفكري والعلمي والدعوي، وقوة مواقفه السياسية وجرأته في الحق.

ومن الهيئات المتدخلة: د. عمر جدية عن حركة التوحيد والإصلاح، ود. العياشي السنوني عن حزب النهضة والفضيلة، والأستاذ أبو الشتاء بونو عن الكنفدرالية الديمقراطية للشغل، والأستاذ حسن محب عن حزب العدالة والتنمية، وكلمة للمجلس الجهوي للاتحاد المغربي للشغل. كما تناول الكلمة الأستاذ عبد العلي المسؤول عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان والتي شكر فيها الحاضرين وأشار إلى أن الأستاذ المرشد رحمه الله دأب طيلة حياته على تقريب الشقة بين جميع المشاريع الفكرية لبث روح التعاون والتنسيق من أجل رفع الظلم عن الشعوب وتحريرها.

وفي الأخير، اختتم الحفل التأبيني بدعاء خاشع من الأستاذ الفاضل عبد الله بلة عضو مجلس شورى جماعة العدل والإحسان.

الهيئات الحاضرة:

حركة التوحيد والإصلاح

حزب العدالة والتنمية

حزب الاستقلال

حزب الاتحاد الاشتراكي

حزب النهضة والفضيلة

حزب الطليعة الاشتراكي الديمقراطي

حزب النهج الديمقراطي

الحزب الاشتراكي الموحد

حزب المؤتمر الاتحادي

الكنفدرالية الديمقراطية للشغل

الاتحاد المغربي للشغل

الاتحاد العام للشغالين بالمغرب

الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب

المنظمة المغربية لحقوق الإنسان

هيأة العدول بفاس